بەکارهێنانى پاشماوەی ئاوی غوسل بۆ دەست نوێژ و غوسل: ماڵپەڕی وەڵامەکان
بەکارهێنانى پاشماوەی ئاوی غوسل بۆ دەست نوێژ و غوسل
پرسیار:

ئاوێك پاشماوەی كەسێكە كە غوسلی جەنابەتی پێ هەڵگرتووە، ئایا دەتوانین بۆ جارێكی تر بەكار یبهێنین بو غوسل هەڵگرتن  یان دەست نوێژ گرتن؟

بسم الله الرحمن الرحیم
سوپاس و ستایش بۆ خواى گەورە وە درودو سڵاو لە سەر گیانى پێغەمبەرى خوا وە لەسەر خێزان و كەس وكارى ئیماندارو هاوەڵان و شوێن كەوتوانى تا رۆژى دوایى.

بەڵێ دەتوانی بەڵام ئەگەر ئاوی تر هەبێ، ئەوا باش نییە (مەكروهە) بەكاری بێنی. 
بەڵگە:
1 ـ عن ابن عباسٍ رضي الله عنهما: ((أن النبـيَّ كان يغتسلُ بفضل ميمونة)) أخرجه مسلم و لأصحاب السنن: ((اغتسل بعض أزواج النبـي في جَفْنَةٍ، فجاء ليغتسل منها، فقالت: إني كنتُ جنباً، فقال: إن الماء لا يجنب))(صححه الترمذي و ابن خزيمة).
2 ـ و عن رجلٍ صحب النبـي قال: ((نهى رسول الله أن تغتسل المرأةُ بفضل الرجل، أو الرجل بفضل المرأة، و ليغترفا جميعاً))(أخرجه أبو داود و إسناده صحيح).
* النهي في الحديث الثاني مصروفٌ عن التحريم بقرينة الحديث الأول.

سەردان: ٦٢٣ بەش: پاك و خاوێنى